نبذة عن الاتحاد من أجل المتوسط :

هو منتدى تم تأسيسة عام 2008 يهدف إلى زيادة إمكانات التكامل الإقليمي بين الدول الأورومتوسطية ، مقره برشلونه ويضم 28 دولة عضو في الاتحاد الأوروبي والمفوضية الأوروبية و15 دولة متوسطيه وتشارك  جامعة الدول العربية في جميع الاجتماعات على جميع المستويات للاتحاد من أجل المتوسط وكذلك دور سكرتارية الإتحاد فى تعزيز العلاقات الأورومتوسطية من خلال مشاريع تعاون إقليمي ملموسة.

تعد جمهورية مصر العربية دولة مؤسسة للإتحاد وتولت رئاسة الإتحاد حتى عام 2011 ، علما بأن الأمين العام لسكرتارية الإتحاد الحالى السيد السفير المصري / ناصر كامل ، والرئاسة الحالية للأردن .،

أهمية مصر للإتحاد من أجل المتوسط تتمثل فى ثقل مركز مصر من كونها معبر طاقة من خلال مرور بترول وغاز الخليج لدول الإتحاد من خلالها ومعيار تواجد قناه السويس وحجم السوق المصرية حيث أن حجم التبادل التجاري بين مصر والإتجاد الأوروبي .

تؤثر ندرة المياه بشكل مباشر على مجالات مختلفة من مجتمعاتنا وأنظمتنا البيئية، الأمر الذي يتطلب اتباع نهج منسق ومتعدد القطاعات.

وكما أصبح ذوبان القمم الجليدية رمزا لتغير المناخ في القطب الشمالي، أصبح نقص المياه الصورة الأكثر شيوعا المرتبطة بهذه الحالة الطارئة نفسها في معظم أنحاء البحر الأبيض المتوسط. وتعد المنطقة بالفعل واحدة من 25 “نقطة ساخنة” تتأثر بتغير المناخ في العالم. ومع النمو السكاني السريع، وتأثر أكثر من 180 مليون شخص بفقر المياه، فإن توحيد الجهود لمواجهة هذا التحدي المشترك أمر في غاية الأهمية.

يقوم الاتحاد من أجل المتوسط، بالتعاون مع الشركاء، بتعزيز المبادرات والمشاريع التي تستخدم الترابط بين المياه والطاقة والغذاء والنظام البيئي (WEFE Nexus)، وهو نهج يسلط الضوء على الترابط بين المياه والطاقة والأمن الغذائي.

ندعوك لإلقاء نظرة على العمل المنجز لحماية واستعادة منطقة البحر الأبيض المتوسط.