• خلال الفترة من 29 فبراير – 29 مارس، تم طرح موضوع يتعلق بدعم الدولة المصرية لقطاع النقل البحري وتطوير الموانئ على منصة حوار التابعة لمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار. وقد تفاعل المواطنون مع القضية من خلال المشاركة في استطلاع الرأي المطروح بالمنصة حيث يرى (96%) من المشاركين أن هذا الموضوع يحظى بأولوية في الوقت الحالي كذلك أوضح (100%) أن دعم الدولة لقطاع النقل البحري وتطوير الموانئ سيسهم في دعم خططها التنموية.
  • كما أعرب (96%) من المشاركين عن رضاهم عن جهود الدولة في تطوير قطاع النقل البحري ورفع كفاءة الموانئ المصرية وأشار (80%) إلى رضاهم عن توافر المعلومات حول مشروعات النقل البحري التي تنفذها الدولة.
  • أكد (72%) من المشاركين عن رضاهم عن استجابة الدولة للتعامل مع التحديات التي تواجه النقل البحري والموانئ المصرية ورأى (92%) أن المشروعات التي نفذتها الدولة في هذا القطاع أسهمت في رفع كفاءة الموانئ وتطوير النقل البحري.
  • والجدير بالذكر أن المشاركين قد أشادوا بالجهود التي تبذلها الدولة في تطوير الموانئ البحرية من خلال زيادة الأرصفة وإنشاء محطات متعددة الأغراض مما سيزيد من القدرة التنافسية للنقل البحري المصري مقارنة بالموانئ المجاورة ويسهم في جذب الاستثمار المحلي والأجنبي وترسيخ مكانة مصر كمركز عالمي لنقل واللوجستيات.