النوات الحالية علي سواحل الجمهورية
  • البحر الاحمر النوه القادمة: سهيل (الزبرة) تبدأ في 20 سبتمبر - ومدتها 13 يوم ، صيف
  • البحر المتوسط النوه القادمة: رياح الصليب تبدأ في 30 سبتمبر - ومدتها 3 ايام ، غربية

السيسى يجتمع بـ"مميش".. والفريق: زيادة حركة عبور السفن وارتفاع عائدات القناة

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى، بالفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس ورئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، لبحث عدد من الأمور المتصلة بالقناة ومستوى أدائها.

وفى هذا الإطار، قال السفير علاء يوسف، المُتحدث الرسمى باِسم رئاسة الجمهورية، إن الفريق مميش استعرض آخر التطورات الخاصة بتطوير المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، مشيرا إلى تزايد اهتمام كبرى الشركات العالمية بالاستثمار فى المنطقة، وتم مؤخرا اعتماد عقود 15 مشروعا فى منطقة العين السخنة، فى مجالات البتروكيماويات والأسمدة وصناعة المحاليل الطبية والأدوية والمنتجات الورقية وبعض الصناعات الأخرى، وهى المشروعات التى ستساهم فى تنمية وتطوير المنطقة وتوفير فرص عمل.

وأكد "مميش"، أن سياسة الهيئة فى تشجيع الاستثمار فى منطقة قناة السويس تقوم على توفير الحوافز وتبنّى السياسات التى تسهم فى تسهيل وتذليل الصعوبات أمام المستثمرين، مع التركيز على الصناعات التى توفر مزيدا من فرص العمل، وتخدم المجتمع المصرى وتلبى احتياجاته.

كما رئيس هيئة قناة السويس، إلى أن النجاح خلال الفترة الماضية تمثل فى تفعيل اتفاق لتمويل مشروع محطة "سونكر" للصب السائل بميناء السخنة، باستثمار أجنبى مباشر يبلغ 500 مليون دولار، وهو ما سيساهم بعد انتهاء جميع مراحله فى تحويل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس إلى مركز إقليمى لتموين السفن وتداول المواد البترولية فى الشرق الأوسط وشرق أفريقيا.

وأضاف المتحدث الرسمى باسم الرئاسة، أن الفريق مهاب مميش عرض خلال الاجتماع برئيس الجمهورية، الجهود التى قامت بها هيئة المنطقة الاقتصادية لقناة السويس لحل بعض المشكلات العالقة مع المستثمرين، بما يساهم فى التسوية واستكمال تنفيذ مشروعاتهم، كما تزيل الهيئة حاليا التعديات على الأراضى التى تم استردادها، والبالغة مساحتها 5 آلاف فدان، ودراسة سبل الاستفادة منها.

وأكد السفير علاء يوسف، أن الفريق مميش استعرض أيضا سير العمل فى هيئة قناة السويس، مؤكدا أن هناك زيادة مضطردة فى حركة عبور السفن لقناة السويس، وفى عائدات القناة، نتيجة تحسن حركة التجارة العالمية وزيادة معدلات النمو الاقتصادى فى منطقة شرق وجنوب شرق آسيا، وتزايد كميات البضائع المتداولة عالميا، إضافة إلى مشروعات التطوير المستمرة لقناة السويس، وعلى رأسها قناة السويس الجديدة، وكذلك السياسات التسويقية المرنة التى تقوم بها هيئة قناة السويس، وأثمرت عن جذب 3200 سفينة خلال 2016 والشهور الخمسة الأولى من 2017.

وأشار المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إلى أن الرئيس أشاد بالجهود التى تبذلها هيئة قناة السويس والهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، مؤكدا أهمية تضافر جهود مؤسسات الدولة وزيادة التنسيق القائم بينها، للعمل على نجاح المشروعات الجارى تنفيذها، والإسراع فى الانتهاء من البنية التحتية اللازمة فى المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، لزيادة الفرص الاستثمارية وتوفير مزيد من فرص العمل.